ميسي في فخ التصريحات العنصرية: انتهت صورة "اللاعب الملاك"



بقلم: محمد سناجلة

دائما كان عشاق البرغوث الأرجنتيني يتباهون بالأخلاق العالية لنجمهم المحبوب، ويتحدثون بصوت عال جدا عن "ميسي الانسان" و"ميسي الطيب" و"ميسي المخلص" لحبيبته و"ميسي الذي لا يخون".

ويعقدون مقارنات مضحكة بينه وبين "رونالدو المتكبر"، و"رنوالدو الأناني"، و"رونالدو زير النساء"، و"رونالدو الخائن" وووووو...

ولا أعرف لماذا يقارنون دائما ميسي برنوالدو ليخرج دائما ميسي هو الرابح في هذه المقارنة الفانتازية.

وفي الحقيقة فقد كان الكثيرون يخدعون بهذه المقارنات فهم يشاهدون ميسي وهو يتبرع للجمعيات الخيرية او وهو يمسح على رأس طفل يتيم وغير ذلك مما تجيده الآلة الإعلامية الكتالونية لتظهر لاعبيها ونجوم فريقها بمظهر ملائكي قد لا يكون حقيقيا بالمرة.

وفجأة تنكشف الحقيقة لنجد أن ميسي ليس ذلك الملاك الطيب الذي لا يمكن مسك غلطة بحقه أو خطا ارتكبه، نكتشف أن هذا الملاك ما هو إلا شخص إنسان عادي يتسم بسمات "العنصرية البغيضة" ويكره الجنس الأسود ويعتقد أنهم من جنس آخر غير جنس البشر!

وفي الحقيقة فقد فاجأت تصريحات واتهامات اللاعب الأسود البشرة –لم يختر أن يكون أسودا أو أحمرا بل هي خلقة ربنا- الهولندي رويستون درينثي لاعب وسط إيفرتون الإنكليزي لنجم نجوم العالم وأسطورته الجديدة الحية ليو ميسي بأنه كان يعايره بلون بشرته السوداء ويناديه بالزنجي (نيجرو) وهي كلمة جارحة جدا، وتعني العبد الأسود. وهي أشد شتيمة يمكن أن تقال لرجل أسود البشرة

أقول لقد فاجأت هذه التصريحات عشاق ميسي الذي يعتقدون ويؤمنون بملائكيته أكثر بكثير مما فاجأت معجبي، ومحبي السيد رونالدو، وذلك لأن عشاق ميسي كانوا يصدقون حقا بالسيد الملاك.

وإذا صحت تصريحات درينثي ولا أرى سببا لأن يكذب الرجل على ميسي،ولم يصدر حتى كتابة هذه الكلمات نفي من ميسي أو ناديه لها، أقول إذا صحت هذه التصريحات فان هذا عار حقيقي وعيب ما بعده عيب بحق لاعب يجب أن يكون مثالا يحتذى للأخلاق الرياضية في العالم أجمع.

فأن تكون نجما أول وأسطورة يحتم عليك أن تتحلى بأخلاق عالية جدا وتكون قدوة للأجيال الناشئة حول العالم.

وأخيرا أقول يا جماعة لا تخدعوا بالدعاية الإعلامية لهذا النجم أو ذاك فتلميع النجوم هو صناعة قائمة بذاتها وهي قادرة على جعل الأسود أبيض وبالعكس.

وأقول أيضا انه لا يوجد إنسان ملاك وآخر شيطان، بل هناك بشر يخطئون ويصيبون وهم معرضون لكل ما يتعرض له بني آدم.(يورو سبورت)
شارك على جوجل بلس