عين إسلاميي ليبيا على الحكم: بلحاج يترك السلاح لتشكيل حزب سياسي




طرابلس - قال مساعد لعبد الحكيم بلحاج احد ابرز الإسلاميين في ليبيا الاثنين إن بلحاج استقال من منصبه كرئيس لميليشيا مسلحة في العاصمة لتشكيل حزب سياسي.

سجن بلحاج في عهد الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي ثم ساعد في الإطاحة به في ثورة العام الماضي. وتجري ليبيا أول انتخابات في 19 من يونيو حزيران لانتخاب مؤتمر وطني عام (جمعية تأسيسية) يقوم بوضع دستور.

ومن غير المرجح أن يتمكن حزبه من التسجيل في الوقت المناسب لانتخابات يونيو لكن مع كسب الإسلاميين للنفوذ منذ الاطاحة بالقذافي سيكون في وضع جيد للمنافسة في انتخابات جديدة يحددها المؤتمر الوطني.

وقال أنيس الشريف مدير مكتب بلحاج "سيعلن عن حزبه السياسي". وأضاف أن بلحاج بعث برسالة إلى المجلس الوطني الانتقالي الحاكم عن استقالته من منصب رئيس المجلس العسكري في طرابلس.

وقال "يشعر أيضا أن الثوار أدوا واجبهم للاطاحة بنظام القذافي والآن حان الوقت لإعادة بناء ليبيا للانتقال إلى حالة سياسية".(رويترز)

شارك على جوجل بلس