هل ساهمت حماس بإسقاط مبارك؟


لندن - كشفت مكالمات هاتفية مسجلة عن تنسيق على أعلى المستويات بين جماعة الاخوان المسلمين بمصر وحماس التي تمت الاستعانة بخبراتها العسكرية للتدخل مباشرة وعلى الأرض خلال الثورة التي اندلعت في 25 يناير/كانون الثاني 2011 وانتهت بإسقاط الرئيس السابق حسني مبارك.


ونشرت صحيفة "المصري اليوم" نص المكالمات الخمس التي أشارت إلى انها حصلت عليها من مصادر رفيعة في جهاز الأمن الوطني المصري (مباحث أمن الدولة سابقا) ووضعت أسماء المتصلين بالأحرف الأولى فقط.

وتتضمن المكالمات، التي أجريت قبل الاطاحة بمبارك وبعدها، محادثة بين قيادي إخواني وآخر من حركة حماس يوم 24 يناير 2011، يقول فيها القيادي بالجماعة "انتم مدركين اللي هتعملوه بالضبط"؟، ويرد القيادي في الحركة "طبعاً، وانتم عارفين الوضع لو فشلنا".

وفي مكالمة أخرى لشخص فلسطيني في 2 فبراير 2011، يقول لقيادي إخواني "إحنا ورا المتحف، وبنجهز المقلاع"، ومكالمة ثالثة يهنئ فيها قيادي فى الحركة أحد قيادات الإخوان يوم تنحى الرئيس السابق بالنصر، ويرد الإخواني بالقول "انتم ساعدتونا كتير، وأفضالكم علينا".

بالأحرف الأولى

وعبر تحليل بسيط لقرائن الحديث خلال المكالمات، من المرجح ان تكون الأحرف الأولى لأسماء القياديين في جماعة الاخوان وحركة حماس ترمز الى الشخصيات التالية:

م ب: محمد بديع، المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين

خ م: خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحماس

وتقول الصحيفة ان إدارة الاتصالات في جهاز مباحث أمن الدولة في وقتها سجلت المكالمات الهاتفية، وكان يشرف عليها اللواء مرتضى إبراهيم، وتسلمتها القوات المسلحة عقب توافد المتظاهرين على مقر التسجيلات في الزمالك، والتي كشفت مصادر أمنية رفيعة المستوى في قطاع الأمن الوطني، عن أن اللواء خالد ثروت سلم تفريغ هذه المكالمات إلى المهندس خيرت الشاطر، نائب المرشد العام للجماعة.

وما يعطي صبغة قانونية للتسجيلات ان الاخوان هي الجماعة الوحيدة التى يسجل لها بإذن من نيابة أمن الدولة العليا منذ 15 مايو/ايار 1971.

نص المكالمات التي أعاد نشرها موقع "ميدل إيست أونلاين" البريطاني:

المحادثة الأولى في21 يناير 2011

-م.م: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

-م.ب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

-م.م: إيه الأخبار؟

-م.ب: تمام

-م.م: عملنا حسابكم على الأيام اللي جاية خاصة 25 و28 يناير

-م. ب: أيوه.. هنستعين بالجيران.. ولا داعي للقلق

-م.م: تمام.. السلام عليكم.

-م.ب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

المحادثة الثانية يوم 22 يناير 2011

-م. ب: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-م.م: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

-م.ب: الأمور تمام؟

-م.م: كله تمام فضيلتك

-م. ب: والجيران جاهزين

-م.م: كويس.

-م. ب: كويس وبالتوفيق.. والسلام عليكم ورحمة الله

-م.م: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

المحادثة الثالثة يوم 24 يناير 2011

-م.م: السلام عليكم

-قيادي في حماس: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

-م.م: إنتم مدركين اللي هتعملوه إيه بالضبط؟

-قيادي حماس: طبعاً.. وانتم عارفين الوضع لو فشلنا

- م.م: أيوه.. بس إحنا عارفين اللي موجود على أرض الواقع.

المحادثة الرابعة يوم 2 فبراير 2011.. الساعة 2 ظهراً

-م.أ: السلام عليكم.

-الفلسطيني: وعليكم السلام

-م.أ: انتم فين.. مش شايف حد منكم؟

-الفلسطيني: احنا موجودين.. وعلى اتفاقنا.. لا داعى للقلق

-م.أ: أرجوك قولي إنتم فين؟

-الفلسطيني: إحنا ورا المتحف وبنجهز "المقلاع"

-م.أ: تمام بس بسرعة

-الفلسطيني: تمام.. رجاء الهدوء.. والأمور تحت السيطرة

-م.أ: سلام

-الفلسطيني: سلام.

المحادثة الخامسة يوم 11 فبراير 2011 مساء

-خ.م: السلام عليكم

-م.ب: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

-خ.م: ألف مبروك

-م.ب: الله يبارك فيك

-خ.م: ده نصر لينا

-م.ب: طبعاً.. وانتم ساعدتونا كتير وأفضالكم علينا

-خ.م: واحنا جاهزين فى أي وقت

-م. ب: شكراً.. شكراً لخدماتكم

-خ.م: العفو.. على لقاء قريباً.. والسلام عليكم

-م.ب: في انتظار.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.(ألوان نيوز)
شارك على جوجل بلس