الأشباح تحتل منزل رئيس الوزراء الياباني!


طوكيو - اضطرت الحكومة اليابانية إلى نفي وجود أشباح في مقر إقامة الرئيس الوزراء الياباني شينزو أبي الذي شهد حوادث اغتيال في الماضي، وذلك بعض تأخر أبي بالانتقال للمقر رغم مرور 5 أشهر على توليه السلطة.


وأصدرت الحكومة بيانا أكدت فيه أنها لا تعلم بوجود أشباح في مقر أبي الرسمي، ردا على سؤال من أحد نواب المعارضة في البرلمان عن الإشعاعات المتعلقة بهذا الأمر، وفق ما نقلت وكالة "رويترز" البريطانية عن وسال إعلام يابانية.

وشيد المقر الرسمي لرئيس الوزراء عام 1929، وشهد عددا من أعمال التمرد العسكرية بما في ذلك اغتيال رئيس الوزراء تسويوشي إينوكاي عام 1923.

وتتردد منذ فترة طويلة شائعات عن وجود أشباح في المبنى.


ولم يقدم أبي تفسيرا لتأخره في الانتقال إلى المقر الرسمي، لكن من الشائع أن يحصل رئيس الوزراء على بعض الوقت قبل انتقاله إلى المقر الرسمي.(ألوان نيوز)
شارك على جوجل بلس