اكتشاف متأخر: الناتو يعترف بأن إسقاط نظام القذافي كان خطأ


الجزائر - بعد أربعة أعوام من مساهمته بنشر الفوضى في ليبيا، اكتشف حلف شمال الأطلسي (الناتو) أن إسقاط نظام الزعيم الليبي السابق معمّر القذافي كان "خطأ فادحا".

وقال مسؤول كبير في الحزب لوكالة الأنباء الجزائرية إن التدخل العسكري الدولي في لیبیا عام 2011 کان "خطأ فادحا ارتكبه المجتمع الدولي واللیبیون"، مستبعدا أي تدخل جديد فيها.


وانتقد خلال مباحثات مع وفد جزائري يزور مقر الحلف ببروكسل غیاب المتابعة (من قبل الحلف)، بعد التدخل العسكري، لضمان استقرار الوضع في لیبیا، معربا في الوقت نفسه عن استعداد الناتو لتقدیم الدعم من أجل تحسین الوضع الأمني في الأراضي الليبية.


وتشهد ليبيا منذ سقوط نظام معمر القدافي ترديا في الأوضاع الأمنية بسبب النزاع المسلح بين عدة ميليشيات تسيطر علی مناطق مختلفة من البلاد، وقد زاد المشهد تعقيدا بعد ظهور تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وتنفيذه لعدد من الهجمات الإرهابية في بعض دول الجوار.(ألوان نيوز)
شارك على جوجل بلس