بوتين يحن إلى ستالين دون أن يتمكن من تطبيق سياسته


موسكو - قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنشاء مؤسسة وطنية لنشر التاريخ بين الناس في محاولة تعتبر الاحدث في اطار المساعي لإحياء الارث السوفييتي، والذي يبدو "القيصر" الروسي الجديد من أكثر المولعين به.


انشاء "مؤسسة تاريخ ارض الاجداد" يأتي في وقت يواجه فيه المؤرخون الذين ينتقدون دور ستالين اتهامات بعدم المحاربين القدامى وهو ما قد عرضهم للمقاضاة بموجب قانون صدر في 2014.

وبموجب المرسوم الذي اصدره بوتين فإن المؤسسة "ستنشر التاريخ الروسي في بلادنا وخارجها وتحمي الارث والتقاليد التاريخية لشعب روسيا"، وفق وكالة الصحافة الفرنسية.

ولا يزال الدور السوفييتي في الحرب العالمية الثانية ولا سيما الاتفاق السري مع المانيا النازية لتقسيم المانيا الشرقية، قضية شائكة، حيث ترفض موسكو جميع المحاولات لتصوير الجيش الاحمر باي صورة اخرى غير انه محرر اوروبا.(ألوان نيوز)
شارك على جوجل بلس