"علماء السعودية" مشغولون بتحليل وتحريم كشف المرأة لساقيها!


الرياض - تثير الفتاوى الغريبة جدلا كبيرا في السعودية، فيما ينشغل بعض الباحثين ورجال الدين أحيانا بأمور قد تبدو هامشية أو بلا قيمة في مكان آخر من العالم.


وشهد أحد البرامج التلفزيونية مؤخرا جدلا كبيرا بين باحث تاريخي وعدد من رجال الدين حول جواز كشف المرأة لساقيها.

واعتبر الدكتور محمد آل زلفة (أستاذ التاريخ بجامعة الملك سعود) أنه يجوز كشف ساق المرأة، ورد عليه الشيخ الدكتور سليمان الدويش بقوله "أعطني أحد العلماء أفتى أو قال بجواز أن تخرج المرأة ساقها"، وأجاب آل زلفة "أعطني من آيات القرآن الكريم شيئاً يمنع من خروج ساق المرأة".

وتفرض الشرطة الدينية (هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر) في السعودية قيودا صارمة على ملابس النساء التي تتكون عادة من لباس اسود واسع يغطي الوجه والشعر و الجسد كاملا.

وقال آل زلفة إن الله في سورة"النمل" ذكر أن بلقيس (ملكة سبأ) كشفت عن ساقيها أمام النبي سليمان، وقال إن هناك بعض النساء في منطقة تهامة بالسعودية وفي إفريقيا يرتدون لباسا يكشف عن الساقين، فأجابه الدكتور محمد النجيمي (أستاذ بالمعهد العالي للقضاء) "انتبه لنفسك، أصبحت مسخرة... أنت تكذب".

وأثار تصريح آل زلفة ردود فعل متفاوتة بين متصفحي المواقع الاجتماعية، حيث أسس بعض مستخدمي تويتر عدة وسوم (هاشتاغ) من بينها:

 "#آية_الله_آل_زلفة" و"#ال_زلفه_يجيز_كشف_المرأة_عن_ساقيها"، وتساءل أحد المستخدمين عن سبب تأخر الحكومة عن محاسبة آل زلفة بعدما حصرت الفتوى بكبار العلماء، فيما قالت إحدى المستخدمات "اصلا السعوديه  كلها رجال و اكتشفو المرأه قبل يومين عشان كذا شاغله تفكيرهم و مو عارفين يتعاملون معها".

وتثير آراء آل زلفة جدلا كبيرا في السعودية، وقبل أشهر حدثت مشادة كلامية بينه وبين الشيخ محمد العريفي، حيث اتهم آل زلفة العريفي ومؤيديه بأنهم من أتباع حزب الله وضد الوطنية، ورد العريفي بقوله "نفخر ان نكون من حزب الله وليس من حزب الشيطان".(ألوان نيوز)


شارك على جوجل بلس