فكر بمصير إبهامك قبل أن تدمن الهواتف الذكية!


لندن - أظهر استطلاع جديد للرأي أن نصف البريطانيين عانوا من إصابات في أصابع الإبهام خلال السنوات الخمس الماضية بسبب تزايد استخدام الهواتف الذكية.


وأشار الاستطلاع، الذي أجرته شركة "أوتو" لخدمات الهواتف المحمولة ببريطانيا، إلى أن اثنين من كل خمسة بريطانيين عانوا من نوع من عدم الراحة أو الألم في أصابع الإبهام خلال استخدام هواتفهم الذكية.

وأوضح الاستطلاع أنه نظرا لزيادة كفاءة تلك الأجهزة، أصبح البريطاني يستخدم هاتفه في المتوسط لمدة ساعة يوميا، مع استبعاد الوقت المخصص للمكالمات وكتابة الرسائل النصية.

وقال 40 بالمائة من الذين شملهم الاستطلاع، وفقا لصحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية، إنهم يحتاجون إلى إعطاء أصابع إبهامهم بعض الراحة، بينما تمنى ثلثا المستطلعين أن تكون أصابعهم أكثر سرعة وبراعة.

ووجد الاستطلاع أيضا أن أكثر من نصف البريطانيين يستخدمون هواتفهم المحمولة الآن لممارسة ألعاب في المقام الاول، يليها استخدام مواقع شبكات التواصل الاجتماعي، حسب موقع "ميدل إيست أونلاين" البريطاني.

وكشفت دراسة رسمية في 2012 أن بريطانيا تقود العالم لاستخدام شبكة الإنترنت عبر الهواتف النقالة، وأن الشباب هم الأكثر استخداما لكافة التطبيقات الهاتفية المتعلقة بشبكة الانترنت.

وهناك المزيد من المستهلكين البريطانيين يشاهدون التلفزيون ويؤدون المزيد من عمليات التسوق على شبكة الانترنت.

وأظهرت البحوث الجديدة أن ما بين اثنين من كل ثلاثة تتراوح اعمارهم مابين 18 الى 24 عاما بما يعادل حوالي 40 بالمئة من جميع البالغين في المملكة المتحدة يستخدمون الهواتف النقالة لتصفح مواقع الشبكات الاجتماعية، أكثر من أي بلد آخر.

ووجد التقرير الصادر عن سوق اوفكوم للاتصالات الدولية أيضا ان البريطانيين ينفقون أكثر من الف جنيه استرليني سنويا للتسوق عبر الإنترنت، أكثر من أي بلد آخر.

ووفقا لمؤسسة اوفكوم للاتصالات جاء الاستراليون في المرتبة الثانية، والسويد في المركز الثالث.

كما وجد التقرير أن متوسط الوقت الذي يقضيه المشاهد البريطاني ما يزيد قليلا عن أربع ساعات أمام التلفزيون يوميا، يليه المشاهد الامريكي ثم الايطالي.


وشمل الاستطلاع الذي أجرته اوفكوم للاتصالات 16 دولة منها فرنسا وألمانيا وإيطاليا والولايات المتحدة وكندا واليابان واستراليا واسبانيا وهولندا والسويد وايرلندا وبولندا والبرازيل وروسيا والهند والصين.(ألوان نيوز)
شارك على جوجل بلس