بنكيران يتذكر فقراء المغرب قبل أشهر من الانتخابات


الرباط - أعلن رئيس الحكومة المغربية عبدالإله بنكيران صرف تعويضات شهرية للأرامل، كما وعد بتخصيص منح لذوي الاحتياجات الخاصة، وهو ما دفع خصومه السياسيين لاتهامه بإطلاح حملة انتخابية مبكرة لحزبه، وخاصة بعد قرار تأجيل الانتخابات البرلمانية إلى أيلول/سبتمبر المقبل.


وأكد بنكيران أنه سيتم تخصيص 350 درهم (حوالي 35 دولار)  عن كل طفل يتيم حتى سن 21، كما أوصى بإنشاء صندوق وطني مخصص لتمويل المبادرات الموجهة لتحسين شروط الحياة بالنسبة للأشخاص المعوقين، إضافة إلى تقديم مساعدات اجتماعية للعائلات المحتاجة التي لديها طفل أو أكثر في وضعية إعاقة، فضلا عن مساعدة البالغين الذين تحول إعاقتهم دون الحصول على عمل، وفق ما ذكرت بعض وسائل الإعلام المغربية.

وجاءت القرارات الحكومية الجديدة بعدما تم حسم موضع تأجيل الانتخابات البرلمانية التي كان من المفترض عقدها في حزيران/ يونيو، وهو ما دفع بعض المراقبين إلى القول إن بنكيران يسعى لمغازلة الطبقة الفقيرة في البلاد عبر حملة انتخابية سابقة لأوانها يتم تحصيل تكاليفها من أموال دافعي الضرائب.


وكان بنكيران أكد قبل أيام أن الحكومة لم تتخذ أي قرار يقضي برفع الدعم عن غاز الطهي والدقيق والسكر، لكنه أشار بالمقابل إلى أن أغلب الدعم الحكومي في هذه المواد يذهب إلى جهات لا تستحقه.(ألوان نيوز) 
شارك على جوجل بلس